كل ما تود معرفته حول التوظيف

كل ما تود معرفته حول التوظيف


·   التوظيف
·    مراحل عملية التوظيف
·    مصادر التوظيف
·    برامج التوظيف
·    نماذج التوظيف ومستوياتها
التوظيف
يشير التوظيف إلى العملية الإجمالية لجذب المرشحين المناسبين للوظائف (سواء كانت دائمة أو مؤقتة) داخل المؤسسة ووضع قائمة مختصرة لهم واختيارهم وتعيينهم، ويمكن أن يشير التوظيف إلى العمليات التي ينطوي عليها اختيار الأفراد لأدوار غير مدفوعة الأجر يمكن تكليف المديرين وعموم الموارد البشرية وأخصائي التوظيف بتنفيذ عملية التوظيف، ولكن في بعض الحالات يتم استخدام وكالات التوظيف في القطاع العام أو وكالات التوظيف التجارية أو استشارات البحث المتخصصة لإجراء أجزاء من العملية وأصبحت التقنيات المستندة إلى الإنترنت التي تدعم جميع جوانب التوظيف منتشرة على نطاق واسع.
مراحل عملية التوظيف:
تمر عملية التوظيف في ثلاث مراحل أساسية لكي تكون على أسس توظيف صحيحة:
·    تحليل للوظائف الجديدة أو الوظائف التي تم تغييرها بشكل جوهري ويمكن إجراء تحليل الوظيفة لتوثيق المعرفة والمهارات والقدرات والخصائص الأخرى المطلوبة للوظيفة ويتم الحصول على المعلومات ذات الصلة في مواصفات الشخص المناسب للوظيفة.
·    تحديد المصادر هو عملية اجتذاب او تحديد المرشحين.
·    الفحص والاختيار.
مصادر التوظيف:
تحديد مصادر التوظيف هو استخدام استراتيجية واحدة أو أكثر لجذب أو تحديد المرشحين لملئ الوظائف الشاغرة، وقد تتضمن إعلانات توظيف داخلية أو خارجية باستخدام وسائل الإعلام المناسبة مثل بوابات الوظائف والصحف المحلية أو الوطنية ووسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام التجارية ووسائل التوظيف المتخصصة والمنشورات المهنية واعلانات النوافذ ومراكز العمل أو بطرق متنوعة ومختلفة على الانترنت كوسائل التواصل الاجتماعي.
برامج التوظيف:
1-  برامج توظيف الإحالة: تسمح برامج التوظيف بالإحالة لكل من الغرباء والموظفين بإحالة المرشحين لملئ الوظائف الشاغرة عبر الإنترنت ويمكن تنفيذها من خلال الاستفادة من الشبكات الاجتماعية.
2-  برامج التوظيف بالتوصية: الموظف بالتوصية هو مرشح موصى به من قبل الموظف الحالي يُشار إلى هذا باسم توظيف الإحالة ويؤدي تشجيع الموظفين الحاليين على اختيار وتوظيف المرشحين المناسبين إلى:
·    تحسين جودة اختيار الموظف المرشح أي "ملائمته للوظيفة" بحيث تسمح العلاقة المباشرة الفردية بين المرشح والموظف المُوصيِ به وتبادل المعرفة التي تحدث عند للمرشح بتطوير وفهم سياسات وإجراءات الشركة وأعمالها وعملية تقديم الطلبات والتوظيف وبذلك يتم تمكين المرشح من تقييم مدى ملاءمته واحتمالية نجاحه.
·    تقليل التكلفة الكبيرة لمقدمي الخدمات من الأطراف الثالثة الذين كانوا سيجرون عملية الفحص والاختيار مسبقاً.
·    يحصل الموظف على مكافأة تسمى "مكافأة إحالة" بحيث اعتبر ان أفضل مصادر التوظيف للوظيفة هو الموظف بالإحالة.
·    توفير الوقت الذي كان يتم قضائه في المقابلات وانخفاض نفقات التسويق والإعلان.
3-  الفحص والاختيار: يمكن للاختبارات النفسية المختلفة تقييم مجموعة متنوعة من المتقدمين والمرشحين للتوظيف لقياس القدرة البدنية والعلمية والعملية حسب معايير المنظمة وإجراءات التوظيف المتاحة بها وذلك يساعد على تصفية المرشحين باختيار الأكفأ والأجدر لهذه الوظيفة.
4-  برامج توظيف المعاقين: تحمل كلمة الإعاقة دلالات إيجابية قليلة لمعظم أصحاب العمل وأظهرت الأبحاث أن تحيزات صاحب العمل تميل التحسين من خلال التجربة المباشرة والتعرض للدعم المناسب للموظف، وإن توظيف العمال المعاقين يعطي مزايا أكثر من العيوب لا يوجد فرق في الإنتاج اليومي للعامل المعوق بسبب أوضاعهم لأنهم أكثر الأشخاص تكييفاً مع محيطهم البيئي والتعرف على المعدات وحل المشكلات والتغلب على الشدائد.
5-  برامج تنوع التوظيف: تعترف العديد من الشركات الكبرى بالحاجة إلى التنوع في التوظيف للمنافسة بنجاح في الاقتصاد العالمي.
6-  برامج الاستعانة بالمصادر الخارجية للتوظيف: الاستعانة بمصادر خارجية لعملية التوظيف هو شكل من أشكال الاستعانة بمصادر خارجية لعملية الأعمال حيث تقوم الشركة بإشراك مزود الجهة الخارجية لإدارة كل أو جزء من عملية التوظيف.
نماذج التوظيف:
في بعض الشركات التي يكون فيها حجم التوظيف مرتفع من الشائع رؤية نموذج توظيف متعدد المستويات حيث يتم تجميع الوظائف الفرعية المختلفة معاً لتحقيق الكفاءة.
مثال على نموذج التوظيف 3 مستويات:
-        المستوى الأول: مكتب الاتصال/ المساعدة يعمل هذا المستوى كنقطة الاتصال الأولى التي يتم فيها رفع طلبات التوظيف إذا كانت سهلة التحقيق أو كانت استفسارات بطبيعتها فقد يتم حلها في هذا المستوى.
-        المستوى الثاني: الإدارة ويتم إدارة هذا المستوى بشكل رئيسي عمليات الإدارة.
-        المستوى الثالث: العملية ويدير هذا المستوى العمليات وكيفية تلبية الطلبات.

0 تعليقات