20 مهارة من مهارات المدرب الناجح


20 مهارة من مهارات المدرب الناجح


20 مهارة من مهارات المدرب الناجح :
المدربون هم مهندسو صيانة وتحديث وتجديد العقل البشري ، وبالنظر إلى التغييرات التي يحتويها هذا العقل ، ليس من السهل على أي شخص التعامل معه من أجل تحقيق أفضل النتائج ، ولكنه يحتاج إلى أولئك الذين لديهم المعرفة والخبرة مهارات في الوصول إلى عقول الآخرين
بالنسبة للمهارات المهنية ، فإن أحد أهم المهارات التي يجب أن تتوفر في المدرب هو اختيار واستخدام طرق وأساليب التدريب والمساعدات والمهارات للتعامل مع الفروق الفردية للمتدربين ، ومهارة تحفيز وتوجيه المتدربين ، ومهارة إعداد واستخدام وتفسير نتائج أدوات التقييم.
أهم مهارات المدرب الناجح هي :
1-  معرفة كاملة بالمحتوى التدريبي للندوة أو الدراسة.
2-  القدرة على تشجيع الطلاب على التحدث وإبداء ردود أفعالهم وآرائهم تجاه المواد المقدمة لهم.
3-  القدرة على طرح الأسئلة والتفاعل مع مشاعر الطلاب والرد على الأسئلة بشكل بناء وتوجيه الحوار.
4-  نشيط وحيوي لجذب انتباه المشاركين.
5-  امتلاك صورة شاملة لديها صورة متكاملة للحياة ورؤية واضحة لكونها وميزاتها.
6-  يجب أن يتمتع المدرب بميزة القدرة على قلب المعلومات بطرق عديدة ، وكذلك دمجها مع الكثير من المعلومات من مختلف جوانب الحياة ، ولا يبقى على حافة المعلومات التي يدربها ولا يترك المعلومات كما هي.
7-  رؤية واضحة للعلاقات بين الإنسان والبشر ، والعلاقات بين الإنسان والإبداع ، والعلاقات والحياة بين الإنسان والأحياء.
8-  الصدق وانفتاح العقل والثقة بالنفس والقدرة على الاختيار والاستعداد لدحض الآراء والتعامل مع الصعوبات في العمل.
9-  الاقتناع التام بأهمية التدريب والشخص كعامل مهم في التطوير الإداري ، وتطوير المهارات المطلوبة للمتدربين عن طيب خاطر.
10-                  الاستعداد لتتبع التقدم العلمي مثل البحث والدراسات المتعلقة بتخصصه في مجال التدريب.
11-                  لتكون قادرة على تجديد وتطوير المواد والأساليب التدريبية باستمرار.
12-                  استخراج المؤشرات من التغذية الراجعة. - استخدام منهج تدريب متكامل. - إظهار السلوكيات الجديدة - ضمان مناخ تدريب آمن.
13-                  المعرفة بالعمل يجب أن يكون لدى المدربين معرفة واسعة بالعمل في مجال التاريخ والأصل والعمليات المتعلقة بالعمل الذي تم تدريبهم فيه والواجبات ذات الصلة.
14-                  معرفة المنظمة يجب أن يكون المدرب الفعال على دراية بالهيكل التنظيمي الرسمي وغير الرسمي للمنظمة ، وخطوط الاتصال والسلطة ، والعلاقات بين الأقسام ، ومبادئ ومبادئ التنظيم ، واللوائح ، وأدوار المديرين والمشرفين والمواد المتاحة لهم.
15-                  تعديل مصادر التدريب وأساليب التحفيز يعتبر هذا العمل من المهام المستمرة للمدرب لأنه يلاحظ ويحدد المشكلات التي يواجهها المشاركون في التدريب ويعالجها على الفور أثناء تنفيذ البرنامج التدريبي.
16-                  وظيفة التخطيط هي أهم مهمة للمدرب ، وبدونها لا يمكن إثراء المهام الأخرى ، وهذا هو السبب في أنها تسمى وظيفة القرار لأنها قائمة على أساس أي مهام أخرى يتم بناؤها.
17-                  لا تحرج أي شخص أو تصر على أن يتحدث أي شخص مع الأشخاص ، أو يملأ استبيانًا ، ولا يغادر الغرفة أو يجيب على سؤال معين ، ولكن كن دائمًا مرنًا.
18-                  بغض النظر عن حجم المادة والوقت القصير ، احرص على عدم عرضها بسرعة كبيرة ، فالهدف هو السماح للمشاركين بالحصول على المعلومات والمهارات وعدم تفريغ أشياءهم ، وليس بالضرورة أن تنتهي جميع التفاصيل ، ولكنها مهمة فقط.
19-                  انقل المشاكل الفردية إلى المجموعة واحصل على رأيهم حتى لا تصبح المناقشة شخصية بينك وبين الجمهور.
20-                  لا تغادر فور انتهاء الدورة أو الدرس ، خصص نصف ساعة في الساعة للاستشارات والأسئلة الشخصية.


0 تعليقات