7 نصائح لتصبح قائدا ناجحا ..

7 نصائح لتصبح قائدا ناجحا ..


ليس من السهل ان تكون ذا منصف او قائد ، فالقادة هم عماد المجتمع وان تكون شخص قائد هذا لا يعني ان تخشى من ذلك وتهتز شخصيتك ، بل هو عبئ جميل القي عليك حتى تدير شركة او مؤسسة او حتى وزارة او ان تكون قائد بشري ، اقصد ان تكون قائد تعطي دروسا في فنون التنمية البشرية من تحفيز الذات والثقة بالنفس وادارة الوقت وادارة المشاريع .. الخ .

يجب تطبيق المبدأ الأول للإدارة الفعالة ، وهو مبدأ الإدارة من خلال المراقبة. في الأيام الأولى ، يجب عليك مراقبة ما يحدث من حولك ، حتى تعرف ما يحدث ، والهدوء "والاستماع إلى كل شيء ، وأخيرًا" لا تقل القليل جدًا ، وأبقي عينيك مفتوحتين لفترة وجيزة جدًا ... وأغلق فمك. "

وهناك عدة نصوص تنص على صفات يجب ان يتحلى بها وان يعمل بها القائد الناجح 

اولا :
ان تكون قائدا هذا لا يعني ان تتكبر وتكون شخص مغرور ! فالقيادة قبل ان تكون للتباهي هي مسؤولية كبيرة تشبه بأن تكون قدوة لغيرك يعني ان كنت مغرورا او متعاليا فلن تكون ذاك القدوة الذي يجب ان يحتذي بها الناس . التواضع اساس نجاح كل شيء فكلما تواضع الانسان وكان شخصا بسيطا وذا صوت منخفض كلما نال اعجاب الناس من حوله .

ثانيا :
ان كنت قائدا فلا تكن متسلطا كل شيء تقوله هو الصحيح والبقية مخطئون فهذا تسلط واستبداد وقوة جسد وليست قوة فكر وعقل ، فالعقل الراجل والمتزن هو الذي يأخذ بآراء الناس ويجعل من أسلوبه طريقة ليحبه البشر بها وليس ينفضوا من حوله ! فالله سبحانه وتعالى قال في كتابه العزيز مخاطبا المصطفى صلى الله عليه وسلم قائلا " ولو كنت فظا غليظ القب لنفضوا من حولك " صدق الله العظيم .

ثالثا :
لا تجامل احد كل ما في قلبك اظهره فلن تنجح ان كنت شخصا يحب ان يذكر ما لا يراه في غيره فقط من باب المجاملة او كسب منصب اعلى فهذا طريق الاشخاص اصحاب المصالح ليس الا .

رابعا :
فكر فيما تقوله قبل ان تتحدث به ، بل قم بالعد للعشرة قبل ان تخرج الكلام خاصة عند الغضب او عند استفزازك .. فأنت كقائد محط انظار الاخرين يأخذون منك كل الصفات الحسن والسيئة بنفس الوقت .

خامسا :
إن اخطأت في عملك فتحمل كل الاعباء والاخطاء والمسؤولية ولا تلقها على كاهل احد ، كن شخصا شجاعا في المواقف الحازمة واعرف خطأك وقم بإصلاحه بنفسه ولا تلقي اللوم على شخص آخر .

سادسا :
لا تستغل منصبك لاستغلال اشخاص ذوو مناصب اخرى ، فمثلا لا تحضر الاجتماعات بجدية وتتأخر عن الحضور للدوام بسبب منصبك الجديد او بسبب انك قائد ومتناسين ان جميع العمال والموظفين ينظرون الى ما يفعل بالحرف الواحد لكي يقلدون او يفعلوا ما يفعل لأنه بالنهاية هو القائد الذي يجب تقليده وعمل ما يعمل !

سابعا :
إن مهمة المدير حساسة للغاية ، "يجب عليه أن يوازن بين متطلبات الموظفين ومتطلبات الإدارة العليا ، ويجب أن يتبع خطًا رفيعًا للغاية" ، يفصل بين مصالح الشركة ومصالح الموظفين ، والمدير الرائد هو الذي "يرضي إدارته كثيرًا على حساب الموظفين ، في حين أن المدير الذي يعتني بالموظفين غالبًا قد يفقد هيبته ويؤثر عليه.

0 تعليقات