التعامل مع ضغوط العمل


التعامل مع ضغوط العمل


ما دام الإنسان يعمل يعنى ذلك مزيج من التعامل مع الناس و الاحتكاك مع من حوله و بالتالى فرص حدوث ضغوط تزداد و بالاخص ضغوط العمل ، لذلك إذا كنت تعمل يجب عليك أن تعرف كيفية التعامل مع ضغوط العمل ، لكن دعنا نقوم بتعريفيها أولا

تعريف ضغوط العمل :
يعرف علم النفس والتنمية البشرية ضغوط العمل على انها حالة وجدانية سيئة مثل   التوتر والقلق و الضيق و المشاعر السلبية التى تصيب الإنسان نتيجة التفاعلات التى تحدث فى بيئة العمل
و تعرف أيضا ضغوط العمل إنها مجموعة من التجارب التى تؤثر على الأفراد بسبب عوامل شخصية أو بيئية ترتبط مع العمل فى مؤسسة ما ، و ينتج عن هذه العوامل ظهور آثار نفسية أو سلومية أو نفسية على الفرد العامل
و هناك تعريف آخر لضغوط العمل بأنه شعور يحس به الفرد بأن عمله حمل يثقل كاهله فلا يستطيع العمل بهمه و نشاط مما يؤدى إلى أداء الحد الأدنى من إنجاز أعماله ولكنه مضطر لأن يكمل فى العمل من أجل الحاجة و كسب العيش  و بسبب الخوف من ترك العمل

*أسباب ضغوط العمل :
١- عدم كفاية الراتب للموظف أو يكون أقل من الكى يستحقه العامل
٢- زيادة ساعات العمل بشكل مبالغ فيه عن الساعات المحددة مع عدم إعطاء حوافز إضافية مقابل هذا العمل
٣- عدم توافر الامكانيات و المعدات اللازمة لإنهاء العمل مثل توفر معدات حفر بداية مثلا للعاملين فى مجال البنايات بدلا من الآلات الحديثة التى تنجز العمل بوقت أقل و مجهود أقل
٤- زيادة مستوى مهام العمل بشكل مستمر دون إعطاء العامل الفرصة على الاعتراض أو أعزاء رأيه أو حتى إجراء الحوار مع المسئولين أو مع المدير
٥- صعوبة العمل مما يسبب ذلك عدم قدرة الموظف على الانجاز فى الوقت المطلوب أو بالكفاءة المطلوبة و ذلك لسبب يتعلق بالموطف نفسه أو يتعلق بالإدارة فى المؤسسة
٦- ضغوط العمل التى تكون بسبب الموظف ذاته ومنها ما يلى :
     قناعاته الغير مبررة بعدم قدرته على إتمام العمل
     تبريره للتأخير على العمل بسبب وسائل  النقل و المواصلات و سوء حالة الطريق
     توقعاته أو رؤيته السلبية المسبقة و تكون بدون أسباب
     كره بعض زملاء العمل أو المدير أو العمل ذاته
     الكسل و الخمول الذى يصيب صاحبه فيؤدى إلى تأخير العمل و يعيق صاحبه عن أداء عمله فيؤدى إلى ضغوط العمل
     الاختيار الخاطئ للعمل حيث أن بعض الناس يلتحق بوظيفة و تكون غير مناسبة له ولشخصيته أو غير مناسبة لامكانياته و قدراته و يعيق ذلك العمل بسبب نقص الخبرة و المعرفة و لكن لا يستطيع مغادرة العمل بسبب التزامات ما فيؤدى ذلك لزيادة ضغوط العمل
     العلاقات السيئة بين الموظفين بسبب كثرة الاختلافات و المشاكل بين الموظفين أو تحول التنفس من تنافس شريف إلى غيرة شديدة و أحقاد تسبب كره الموظف لعمله و تشعره بضغط العمل المتواصل
     الظروف الشخصية أيضا ممكن أن تسبب فى ظهور ضغوط العمل مثل المشاكل الأسرية و العائلية و ظروف مادية أو صحية تنعكس على حالته النفسية و رضاهم عن الحياة بصفة عامة و العمل بصفة خاصة

طرق التعامل مع ضغوط العمل :
لكى تتجنب ضغوط العمل وتحسن التعامل معها هناك هناك عدد من الحلول منها ما يلى :

1- أول و أهم  خطوة لكى تتجنب ضغوط العمل هى اختيار مهنة مناسبة للشخص ،مناسبة لقدراته ، مناسبة لمهارات ،مناسبة لخبرته و معارفه و ميوله العام ويجب أن يتأنى الإنسان فى هذه الخطوة لأنها تحكم على شكل حياته

٢- الارادة و الاصرار على تحدى ضغوط العمل و مواجهتها و العمل على حل المشاكل المسببة لها

٣- تطوير الفرد لقدراته و مهاراته بشكل مستمر و متواصل عن طريق التدريب المتواصل و أيضا يمكن الاستعانة بخبرة الزملاء

٤-يجب أن تهتم دائما بفتح حوار أيجابى و مهذف وفعال مع إدارة العمل حول طبيعة العمل و الحقوق و الواجبات و المستحقات المادية

٥-تنظيم الوقت لتجنب التأخير على العمل

٦- محاولة بث روح الأمل و التفاؤل فى العمل

0 تعليقات